بذكر الله نسمو

سبحان الله - و الحمد لله - ولا إله إلا الله - و الله أكبر - ولا حول ولا قوة إلا بالله

الثلاثاء، 23 مارس، 2010

كف بدون وجه حق غير مسار حياتي

بذكر اليوم موقف صار لي فثالث اعدادي ( تاسع ) هالموقف غير مسيرة حياتي من اتجاه الى اخر

كنت اعشق مادة الرياضيات و كل من كان قد درس لي فالمرحله الابتدائيه استغرب اني تخصصت تاريخ يعني التحقت بالادبي :sm190:

من عشقي للرياضيات كنت احل المسائل بطريقتين ، طريقه شرح المعلمه و طريقه مختصره و متقدمه والتي تدرس لصفوف اعلى و كان ولد خالي قسم علمي ويساعدني

كان معلمي ( المرحله الابتدائيه كنت في مدرسه مختلطه ) دائما يشجعونني بل يمتدحونني امام زملائي .

و في الاعداي الاول و الثاني استمر نفس التشجيع من المعلمات .

الى ان اتى الصف الثالث الاعدادي و جاءت معلمه اخرى لتدريسنا مادة الرياضيات

في احدى الايام اخذت كراسة الواجب و ذهبت لها لتصحيح الواجب ( اذكر حتى الموقع :sm190: ) و طبعا كل الطالبات يعرفن فلانه شاطره فالرياضيات

و فجأة قامت و صارخت ( ايه بتستهبلي هوه ده اللي انا شرحته ليكم ) وطراااااااااااااااااااااااخ كف على وجهي :sm138:

كرهت المااااااااااااااده بسبب كرهي للمعلمه :sm190:

و في الاول ثانوي اتت معلمه اخرى حاولت استعادتي لثقتي في نفسي لكن كان قد فات الفوت و التحقت بالادبي :sm190: وكله السبب منها

الاستفاده

احاول بقدر استطاعتي تنميه مهارات الطالبه في مادتي ، و اكسابها المهارات الاساسيه

و بما اني معلمة تاريخ ، حاولت قدر استطاعتي اكساب الطالبات مهارة رسم الخرائط ، الى جانب البحث عن المعلومات التي تخص المادة .

الحمد لله طوال سنوات تدريسي ( الثلاث سنوات اليتيمه ) لم تحصل معي طالبه على دور ثاني فالماده إلا التي اصلا مستواها متدني في كافة المواد .

اما ان تكون مادة الدراسات الاجتماعيه هي المادة الوحيده دور ثاني فلم اصادفها .

و عند تكليفي بالاداره كنت احث المعلمات على تنمية مهارات الطالبات في الماده ، وتشجيعهن على البحث و الابتكار .

اذكر طالبه في الصف الاول الثانوي اتت الي و قالت :

استاذه فيه جمل ميت و هو هيكل عظمي و جنينه في بطنه هيكل عظمي ، واريد ان احضره للمدرسه .

طلبت من العاملات مرافقتها و اخذ حافلة المدرسه و احضاره للمدرسه و وضعه في المختبر ، كتشجيع لتلك الطالبه التي كنت اتوسم فيها التميز ، ولم تخيب نظرتي لها .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق